اغلاق

Please install Flashֲ® and turn on Javascript.

اغلاق
  ارسل خبر

لجنة اولياء الأمور في مدرسة الاخوة تُنظم مسابقة " القارئ المميّز"

 
 
تقوم لجنة اولياء امور مدرسة الأخوة العربية-يافا بتشجيع الطلاب على القراءة الابداعية بإجراء  مسابقة القارئ المميّز لطلاب المدرسة من صف البستان وحتى الصف السادس.
 
شروط المسابقة:
1. يقوم كل طالب/ة بقراءة قصه محددة لصفه خلال العطلة
2. يتدرب الطالب/ة  على القراءة بشكل ابداعي طيلة فترة العطلة
3. يقوم الطالب مع بداية الفصل الثاني بعرض القصة بشكل مبدع امام اللجنة
 
اسماء النصوص القصصيةالمشاركة لكل صف:
طبقة صفوف البستان:قصة العنزة وصغارها
طبقة صفوف الاول: قصة الارنب والحزاء من كتاب التكوين صفحة 12
طبقة الصفوف الثانية: قصيدة جدتي من كتاب التكوين صفحة 52
طبقة الصفوف الثالثة: قصة التفاحة المغرورة من كتاب التكوين صفحة 67
طبقة الصفوف الرابعة: قصة الكلب الباحث عن صديق من كتاب التكوين صفحة 97
طبقة الصفوف الخامسة: قصة المعطف العجيب.من كتاب  التكوين صفحة 54
طبقة الصفوف السادسة : قصة الامير والدنانير العشرة  من كتاب التكوين صفحة 44
 
الفائز /ة بالجائزة هو :
 
الطالب/ة الذي  يقرأ القصة امام اللجنة بطريقة صحيحة وابداعية وبدون اخطاء لغوية وأعرابية 
 
اما الجوائز ف ستوزع مع بداية الفصل الثاني وستمنح جوائز للفائزين بالمراتب العشرة الاولى: 
 
جائزة المرتبة الاولى -عبارة  عن "ايباد _ipad" وجوائز اخرى كثيرة وقيمة   
 
القراءة مفتاح العلم , بل مفتاح السعادة في الدنيا والآخرة , وأمة لا تقرأ أمة لا تحرف حاضرها من مستقبلها , أمة لا تأخذ عبرة من ماضيها , ولا تمتد جذورها إلى أصولها , أمة لا تقرأ أمة قد ماتت وكبر الناس عليها أربعا , ويكفي الأمة الإسلامية شرفا أن أول ما ابتدأ به نزول القرآن الكريم قوله تعالى: " اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ (1) خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ (2) اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ (3) الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ (4) عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ (5)سورة العلق.
باحترام
 
لجنة اولياء امور مدرسة.   
الاخوة العربية- يافا












بامكانكم ارسال مواد إلى العنوان : [email protected]

أضف تعليق

التعليقات

1
اروع مديره مدرسه شفتها بحياتي فعلا منتشرف بمديره زيها كلها حنيه وانسانيه ومحبه وتسعى لرقى المدرسه، اصبحت من اكثر المدارس تميز بيافا،، بارك الله فيكي وبجهدك
ام محمد - 26/12/2017
2
آن الاوان لذالك...كل الاحترام وإلا الامام ان شاء الله. انصح ان يكون التشجيع والجوائز لمجموعات وليس لأشخاص فرديا لكي يشجعوا بعضهم لبعض.
دكتور يوسف مشهراوي - 25/12/2017

تعليقات Facebook